الخميس، 5 أبريل، 2012

السمك ( قصة قصيرة جدا من مجموعة " المجنون والقمر " )




جلس أمام الورقة البيضاء الموضوعه على المكتب ممسكاً بقلم أزرق.


يسبح بعينيه من وراء حدود الغرفة في بحر الخيال.





تتحرك عيناه في كل الأتجاهات، كأنها عينا غريق يبحث عن شئ ليتعلق بها.





يظن أنه وجد ضالته؛ فتَثبُت عيناه وينعقد حاجباه. يضع القلم على السطر الاول - يحاول أن يصطاد بسن القلم، ولكن الهدف ينسل من بين سطور الورقة فلا يكتب شيئاً.





يعود إلى وضعه الأول وتتكرر الدورة عدة مرات – تدور العينان، ثم تثبتان وينعقد الحاجبان، فيضع القلم ثم يرفعه دون أن يلطخ بياض الصفحة إلا نقطة حبر واحدة.





منذ ساعة جلس على الكرسي ورمى بالشبكة في بحر الخيال، ولكنه كلما سحبها وجدها خالية على الرغم من امتلاء البحر بألوان السمك.





طال الانتظار.


سأم الانتظار.


يغطي القلم، ينهض من على الكرسي، ويترك البحر على أمل أن ينجح غدا، وما أن يغادر حتى تمطر السماء سمكا

هناك تعليق واحد: